جوجل تجهز مختبر أبحاث متنقل على شاحنة

جهزت شركة غوغل سيارة فان بيضاء، كتب عليها شعار غوغل الملون مع عبارة دعوة "تشكيل المستقبل"، تحتوي على مختبر أبحاث متنقل مع مجموعة من الباحثين، وذلك للتنقل ضمن الولايات المتحدة خلال ستة أسابيع.

وتحاول الشركة عبر هذه الطريقة الحصول على فكرة أفضل عن كيفية استخدام الناس لمنتجاتها وخدماتها عبر الإنترنت، ورد فعلهم على المميزات الجديدة.

وأشارت وكالة أسوشيتد برس في تقرير لها إلى أن السيارة ستتنقل بين عدة مدن خلال شهري مارس وأبريل، وتقوم بدعوة الجمهور على طول الطريق لاختبار المنتجات.

وسيقوم الباحثون بمشاهدة كيفية استخدام الناس للتطبيقات والخدمات على هواتفهم الذكية، وتأمل الشركة الحصول من ذلك على فكرة أفضل حول كيفة استخدام الناس لمنتجاتها خارج وادي السليكون.

وصرحت لورا جرانكا مسؤولة خرائط غوغل وفريق البحث قائلة:  "نحن نحاول الذهاب إلى أماكن متعددة، ورؤية الكثير من الناس حتى نتمكن من جمع المزيد حول هذا الموضوع".

وسوف تتوقف الشاحنة في مجموعة من المدن في 7 ولايات مثل نيويورك وتشابل هيل وكليمسون وأتلانتا وبولدر وسولت لايك سيتي ورينو وجنوب بحيرة تاهو.

وستتواجد السيارة بالقرب من الكليات والحدائق العامة والمكتبات، مع خطط لدعوة حوالي 500 شخص للتجربة خلال هذه الرحلة.

ويمكن لجلسات التجربة ان تستمر لمدة تصل إلى ساعة ونصف الساعة، على ان يتم تعويض المشتركين ببطاقات هدايا، وتعتبر هذه الطريقة غريبة على شركة مثل غوغل.

وتقدم الشركة 7 خدمات مختلفة هي البحث ويوتيوب والخرائط ومتصفح كروم ونظام أندرويد ومتجر جوجل بلاي وبريد جيميل، ويستعمل هذه الخدمات حوالي مليار مستخدم.

ويبدو ان شركة غوغل تتجه نحو اتخاذ نهج أكثر اعتمادً على إجراء المزيد من البحوث واسعة النطاق قبل قيامها بطرح منتجاتها في السوق.