أجواء مشحونة رافقت بركة وغنايم خلال زيارة تعزية لأم الفحم

رام الله - دنيا الوطن
وجه أحد أقارب عائلة أحد الشهداء الثلاثة، الذين نفذوا عملية إطلاق النار في المسجد الأقصى انتقادات لاذعة لرئيس لجنة المتابعة العربية محمد بركة، ورئيس لجنة رؤساء السلطات المحلية وبلدية سخنين مازن غنايم، خلال تأديتهما لواجب العزاء لدى عائلات الشهداء اليوم الخميس.

جاءت الانتقادات بعد تعهدهما بمتابعة ملف تسليم جثامين الشهداء الثلاثة لعائلاتهم في أم الفحم، بحسب ما جاء على موقع عرب 48.

من جانبه، قال رئيس لجنة المتابعة، محمد بركة: "قدمنا اليوم العزاء في أم الفحم، كانت الزيارة عادية لدى عائلتين، فيما شهدت زيارة أحد العائلات أجواء مشحونة، وأنا أتفهم مشاعر العائلة، كما سبق وتحملت الكثير، نحن نتابع قضية تسليم الجثامين هذه الأيام، وهناك التماس قدمته مؤسسة (عدالة) للمحكمة العليا بهدف تسليم الجثامين، حتى اليوم رفضت الدولة تشريح الجثامين وهذا ما يثير تساؤلات".

أضاف: "سنواصل متابعة قضية تسليم الجثامين لإيوائهم في مثواهم الأخير، ونعمل بتنسيق مع بلدية أم الفحم ومركز (عدالة)، أنا أتفهم مشاعر العائلة ولن أخوض في التفاصيل، فلقد تفهمت من هم ليسوا في هذه الظروف".

وختم بركة قائلاً: "نحن بزيارتنا إلى عائلتي الشرطيين أردنا درء الفتنة التي كنا نعرف عنها، وليس مجرد توقع، ووصلنا إلى أم الفحم وقدمنا التعازي ونواصل عملنا من أجل تحرير الجثامين".