هل الكافيتيشن لإنقاص الوزن يعمل حقا

إنتشرت الإعلانات عن الكافيتيشن لإنقاص الوزن و أصبح من ضمن البرامج التي تقدمها كل عيادة لإنقاص الوزن، و لكن هل الكافيتيشن يعمل حقا و هل نتائجه دائمة،، نقدم لكي بعض التفاصيل من موقع هاي ماما.

ما هو الكافيتيشن؟

تقنية تستخدم لإنقاص الوزن من بعض المناطق في الجسم و تختلف عن شفط الدهون بأنها لا تحتاج لأي نوع من التخدير و لا تحتاج لجراحة، و ليس بها أي ألم.

يعمل عادة على السمنة الموضعية و أغلب المناطق التي يتراكم بها الدهون هي البطن و الجناب و الأرداف و الأفخاد من الداخل و الخارج، و الصدر بالنسبة للرجال.

كيف يعمل؟
تعمل عن طريق الموجات فوق الصوتية التي تحول الدهون لسائل يتم التخلص منه فيما بعد عن طريق الكبد.
يستخدم الطبيب جهاز و يمرره على المنطقة المراد تخسيسها و تأخذ الجلسة عادة ما بين 25-30 دقيقة.

ما هي النتائج؟
قد يفقد الشخص عدة سنتيمترات في الجلسة الواحدة و يستمر النقصان حتى أسبوع بعد الجلسة. أغلب الأشخاص يجدون نتيجة ملحوظة في تفتيت الدهون من أول جلسة.

هل النتائج تكون دائمة؟
العديد من السيدات يشتكين من أن النتائج تكون غير دائما و أن الدهون تتراكم مرة أخرى في نفس المكان.
نحب أن نوضح أن جلسات الكافيتيشن يرشحها الأطباء لأشخاص غالبا يكونو قد وصلو للوزن المناسب بالفعل، و لكن يعانون من تراكم الدهون في منطقة معينة لا تعالج بالرجيم و لا الرياضة، و لكن لا يمكن الإعتماد على الكافيتيشن في إنقاص الوزن الزائد من الجسم كله بدون تعب و لا مجهود.

النقطة الأخرى هي أن جلسات الكافيتيشن تختصر المسافة التي تستغرقها السيدة لإنقاص الوزن من منقطة معينة بالرياضة أو الرجيم فيعود الجسم إلى طبيعته التي كان عليها قبل زيادة الوزن، و لكن يجب اتباع النظام الغذائي الصحي بعدها لأن الجسم مازال قابل للزيادة مع تناول الدهون و السكريات مثل أي شخص طبيعي.

الخلاصة هي أن جلسات الكافيتيشن تعمل بالفعل و لكن يجب إتباع نمط حياه صحي من تناول الطعام صحي و ممارسة الرياضة للحفاظ على النتائج التي تم الوصول إليها.