الذهب يتراجع بعد تكبده أكبر خسارة له في عامين

لندن - القدس دوت كوم - تراجعت أسعار الذهب اليوم الاثنين بعد تكبدها أكبر خسائرها في عامين في يوليو تموز الماضي مع استقرار الدولار قبيل صدور بيانات اقتصادية أمريكية قد تعزز التوقعات برفع أسعار الفائدة الأمريكية قريبا.

وانخفض سعر الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1093 دولارا للأوقية بحلول الساعة 09:28 بتوقيت جرينتش بعد هبوطه إلى 1077 دولارا يوم 24 يوليو تموز وهو أقل مستوى له في خمس سنوات ونصف السنة.

وفقد المعدن الأصفر نحو سبعة بالمئة من قيمته في يوليو تموز في أكبر خسارة شهرية له منذ يونيو حزيران 2013. وتراجع سعر الذهب للأسبوع السادس على التوالي الأسبوع الماضي في أطول موجة تراجع من نوعها منذ عام 1999.

كما تراجع سعر الذهب في العقود الأمريكية الآجلة تسليم ديسمبر كانون الأول 0.3 بالمئة إلى 1092.30 دولار للأوقية.

واستقر سعر الدولار أمام سلة من العملات الرئيسية وقد يكتسب المزيد من الدعم من البيانات الأمريكية التي تصدر هذا الأسبوع بما في ذلك تقرير معهد إدارة التوريدات حول نشاط المصانع الأمريكية اليوم الاثنين وبيانات الوظائف في القطاعات غير الزراعية يوم الجمعة.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى تراجعت الفضة 0.5 بالمئة إلى 14.70 دولار للأوقية.

ونزل البلاتين 0.9 بالمئة إلى 972.50 دولار للأوقية بعدما سجل أكبر خسائره الشهرية في عشرة أشهر والتي بلغت 8.7 بالمئة في يوليو تموز بينما زاد البلاديوم 0.3 بالمئة إلى 610.50 دولار للأوقية.